مليون دولار لأفضل تصميم منزل على المريخ !

0 16

فكرة العيش والاستقرار على كوكب المريخ كانت مجرد خيال علمي في الماضي .. لكن الآن أصبحت حقيقة وبالفعل جارِ العمل على بناء منازل على المريخ بواسطة روبوتات ! 😮

فكرة بناء مُستعمرات سكنية على كوكب المريخ لرواد الفضاء أصبحت مُتاحة بسبب وفرة غاز ثاني أكسيد الكربون على الكوكب وإمكانية تحويله لمواد بتدعم الحياة كالسكريات ومواد كيميائية أخرى مفيدة ممكن تساعد رواد الفضاء على الحياة في الفضاء لوقت طويل .. ودي من أولويات وكالة ناسا الأمريكية حالياً ^_^

وبالفعل قامت وكالة ناسا بعمل مسابقة 3D-Printed Habitat Challenge
هدفها أن يقوم المتنافسين في المرحلة الأولى منها بتصميم نموذج لمنزل ثلاثى الأبعاد على سطح المريخ
وسيقوموا باختيار 5 فائزين صمموا مستعمرات ثلاثية الأبعاد من خلال تشجيعهم على استخدام مواد مُعاد تدويرها لجعل الكوكب الأحمر خالِ من النفايات
و كل من الـ 5 فائزين سيحصلوا على 20 ألف دولار

الممُيز في المشروع هو إن اللي هيبني المنازل دي هم الروبوتات بالاستعانة بالنماذج المُصممة سابقًا من المسابقة، بحيث إن المنزل يكون جاهز لاستقبال رواد الفضاء من حيث توافر الأكسجين والطعام ووسائل الترفيه وغيرها من مقومات الحياة لفترة طويلة على الكوكب الأحمر 😀

ووفقًا لتصريحات مونس رومان مديرة التحديات المئوية في ناسا، من المتوقع أن تكون تلك المستعمرات جاهزة في عام 2030^_^
يعني في خلال حوالي 10 أعوام هيكون في من بني جنسنا ساكنين على كوكب تاني!

ومسابقة بناء مستعمرات الكوكب الأحمر مش التحدي الوحيد اللي أقامته ناسا خلال الفترات السابقة ..
جائزة المليون دولار هي الجائزة النهائية للمرحلة الثانية من المسابقة والتي ستقدم للفائز القادر على تصميم روبوت متكامل قادر على بناء هذه المستعمرات بشكل مستقل 😮

وتنقسم مسابقة وكالة ناسا إلى مرحلتين:

المرحلة الأولى .. تحتم على الفرق المشتركة تصميم نظام يحول ثاني أكسيد الكربون إلى جلوكوز والخمس فرق الفائزة سيحصل منهم على 50 ألف دولار .. والإعلان عن الفائزين سيكون في إبريل 2019

أما المرحلة الثانية .. وهي الأصعب ستكون بناء نظام مع إثبات فاعليته وسيحصل الفائز على الجائزة الكبرى وهي المليون دولار

ورغم كل هذه الطموحات إلا أن فكرة تسخين الغلاف الجوي للحفاظ على الحياة البشرية مثل كوكب الأرض هو خيال علمي، وبالتالي لابد لمواطني الكوكب الأحمر أن يرتدوا بدلات فضائية مثل رواد الفضاء بشكل دائم للحفاظ على حياتهم، فمهما بلغنا من كم التطورات الهائلة فلن نجد مثيل لكوكبنا الأزرق <3

وأوضح العديد من العلماء أن حتى الآن فكرة العيش على كوكب المريخ كبديل لكوكب الأرض في حال حدوث كوارث عليه ليست متاحة على الإطلاق
وأن الأجدر من التفكير في بديل واستعمار كوكب آخر هو العمل على حلول لإنقاذ كوكبنا الحالي وهو الأمر الأسهل والأسرع من التفكير في الكوكب الأحمر 🙂

لكن ماذا لو أصبح العيش على الكوكب الأحمر حقيقة وأمر واقع، هل ستغادر كوكب الأرض وتستقر هناك؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.