معاً نصنع المُستقبل

قصة نجاح ديفيد شو مع Facebook

0 152


من حوالى 15 سنة .. كان في رسام اسمه “ديفيد شو ” شغلته انه يرسم جرافيتي على الجدران في كاليفورنيا ، وفي يوم اتصل بيه واحد صحبه اسمه “شون باركر” وطلب منه يرسم شوية رسومات حلوة تضيف البهجة على جدران مكتب جديد أجره وهو صحابه علشان Startup مشروع ناشئ بيشتغلوا عليه ، وبعد ما خلص شغله عرض عليه باركر وزمايله انهم يعطوه نسبة في الشركة الناشئة الخاصة بيهم بدل مايدفعولوا الفلوس كاش لانهم محتاجينها علشان يطوروا أعمالهم ، و”شو”وافق مقابل نسبة تتراوح
بين  %0,01و ، %0,25 و تفوت الايام و فى 2012 باع شو الأسهم دي بمبلغ 200 مليون دولار !!!^_^ لان المكتب الصغير دة بقى ” facebook ^_^ ”
مصطلح الشركات الناشئة او ” Startup ” أصبح من المصطلحات الي ليها انتشار واسع في مجال الأعمال وعلى نهاية التسعينات كان اكتر نوع من انواع شركات الناشئة هي شركات “الدوت كوم ”
لكن يعني ايه شركة ناشئة ؟ هي عبارة عن شركة في المرحلة الأولى من شغلها وغالبا بيتم تموليها مبدئيا بواسطة المؤسسين
بتوعها علشان يستفادوا من تطوير خدمة أو منتج بيعتقدوا انه بيحل مشكلة معينة او ان هناك طلب عليه . وبسبب قلة الموارد أو التكاليف العالية معظم الشركات دي مابتقدرش تكمل على المستوى الطويل الا بتمويل اضافي من أصحاب رؤوس الأموال
وعلى الرغم من القصص المدهشة اللي بنسمعها عن أصحاب الشركات دي الا ان الدنيا مش علطول وردي وليها مميزاتها وعيوبها
مميزات زي :

1- بيئة عمل مميزة بتتسم بالمرونة والحرية في ساعات واجراءات الشغل لضمان النمو والتطور السريع في الشركات
2- التعلم المستمر لأن اللي بيشتغلوا في الشركات الناشئة بيكونوا تحت ضغط كبير واعمال واعباء مختلفة لازم
هيتعلموا منها اكتر من اي حد بيشتغل في شركة عادية ، لانهم ملزمين انهم يطوروا من نفسهم علطول علشان يقدروا ينجحوا الشغل اللي بيقوموا بيها
لكن فى نفس الوقت بجانب المميزات .. الStartups  بردو ليها مخاطرها اللي لازم تكون مستعد للتعامل معها وخاصة في بداية الشركة زي :
1- رواتب اقل وممكن مافيش رواتب اساسا ^_^ لان الرهان في الشركات دي على الارباح مش الرواتب
2- ساعات أعمل أطول لانك مش مرتبط بساعات دخول وخروج، هتشتغل لاكتر من 8ساعات عادي جدا
3- المستقبل غامض : ممكن ينتهي بيك الموضوع انك تكون مليونير ^_^ ، وممكن ينتهي بيك الحال عاطل عن الشغل وممكن عليك ديون كمان ، لكن اضمن انك في الحالتين هتتعلم كتير
عجبك الموضوع ^_^ او عندك فكرة عايز تحولها لـ  startup..

الكورس ده اكيد هيفيدك .. الكورس بتقدمه شركة اسمها “Y Combinator ” تعتبر من أقوى الشركات الأمريكية في مجال حضانة الشركات الناشئة ..بجانب ان الكورس بيتقدم في جامعة ستانفورد

المميز فى الكورس عملي اكتر منه نظريات أكاديمية  .. لان اللي بيقدم الكورس مؤسسين شركات كتير زي “فيس بوك ، ياهو ، باي بال ، لينكدن  ” …  وبالتالي بيقدموا نصايح من واقع شغلهم ، الكورس مكون من 50محاضرة بجانب ترشيحهم لمصادر تانية كتير للقراية والاطلاع ، وده اللينك بتاعه :
/http://startupclass.samaltman.com

تعليقات
Loading...