معاً نصنع المُستقبل

أتعلم إزاي “تسعّر نفسك”!!

Amna Omar

بعد ما عرفت يعني اية Freelancing وخدت فكرة مُجمَلة عن مشوارك فيه .. و سواء بدأت او لازالت فى نقط مبهمة بالنسبة ليك و معطلاك .. فـأنت لازم تتعلم إزاي “تسعّر نفسك” !!

بالظبط زي ما قريت تسعّر نفسك..لازم تبقى عارف قيمة شغلك اللي بتقدمه للعميل ك Freelancer وتستحق كام عليه.

خلوني احكيلكم قصة بسيطة فى البداية 

2 مصممين بيدخل لهم كل شهر من شغل الفريلانس 6000 دولار…الإثنين بيستخدموا نفس الأدوات وبيحثوا علي شغل في نفس المواقع وبيقدموا مشاريع بنفس التوقيت والكفاءة…الفرق اللي بينهم -وهوة فرق شاسع مش هيّن- إن الأول بيشتغل 60 ساعة في الأسبوع والتاني من 20 ل 25 ساعة بس في الأسبوع.

الإثنين دول بيمثلوا نفس الشخص بس بفرق 6 شهور. الشخص دة بيحكي إنه كان بيشتغل 60 ساعة في الأسبوع وبيكسب شهريًا 6000 دولار وبعدها ب 6 شهور فضل يكسب نفس المبلغ بس بعدد ساعات شغل أقل ومشاريع أقل؛ بقي عنده وقت للعائلة والأصدقاء ووقت لنفسه يتعلم ويقرأ وكمان يرتاح ويستمتع بالفلوس ^_^

الشخص دة في أول شغله كان حاطط سعر لنفسه بالساعة..في فترة كان سعر ساعته 60 دولار. مرة جاله مشروع تصميم موقع..الموقع خد منه 3 ساعات فقبض 180 دولار هوة كان راضي بالمبلغ وصاحب المشروع عجبه الموقع.

فكر بعدها إن فيه مصممين بيتقاضوا آلاف في الموقع الواحد -لو فعلًا بالكفاءة المطلوبة- فقرر إنه يلغي نطام الساعة وإنه يشتغل بالكفاءة!! أول موقع صممه بعد موقع ال 3 ساعات كان موقع خد عليه أضعاف أضعاف المبلغ الأول وخلصه في حوالي 5 ساعات لإنه كان يستاهل وشغله كويس بس معرفش يسعّر نفسه صح من البداية!!

** أول درس تتعلمه إنك تحط لنفسك سعر تقريبي لتعبك وكفاءتك ومستوي الشغل اللي بيطلع من تحت إيدك سواء ترجمة أو كتابة أو تصميم أو برمجة ..إلخ وتفضل سايب الباب مفتوح لحد ما تعرف تفاصيل المشروع لإنه ممكن يستحق رقم أعلى.

تفاصيل المشروع

لازم تعرف أغلب تفاصيل المشروع قبل الإتفاق علي (الفلوس والوقت اللازم لتنفيذ المشروع). أسأل العميل بعض الأسئلة عن المشروع وتفاصيله كاملة بحيث تحدد هياخد منك وقت ومجهود قد إيه ولو بشكل تقريبي وتبلغه بالوقت والفلوس، أو تقدر تتفاوض معاه عليهم. التفاصيل مفيدة علشان لو العميل طلب منك تحدد انت الديدلاين بنفسك. طبعًا مش تزود جدًا عن المعتاد علشان مش يرفض، ولكن ضيف علي عدد ساعات المشروع الأصلية ساعات الراحة الخاصة بيك وساعات المشاريع الأخري اللي مازالت قيد التنفيذ. غلطة كبيرة بيقع فيها أغلب المستقلين إنهم يقبلوا بكم مشاريع كتير في وقت واحد ويضيعوا ما بينهم بفوات الديدلاين ويبقوا زي ما بيقولوا “لا طولت بلح الشام ولا عنب اليمن”!!

علي سبيل المثال: لو هتكلم عن الترجمة -مجالي- ترجمة النص القانوني غير النص العام غير النص العلمي…ممكن أترجم نص عام 300 كلمة في ساعة وممكن 300 كلمة طبية في 3 ساعات!!! العام هترجمه بدون اللجوء للقاموس كتير علشان خبرتي فيه والطبي هيجهدني من كتر القواميس والمراجع.

كفائتك وجهدك ووقتك بيحددوا السعر

 

الوقت

العميل ملوش دعوة خلصت المشروع في 10 ساعات ولا 10 ايام من المدة اللي حددتوها في الإتفاق..ممكن مشرع ياخد منك أسبوع تدي العميل معاد أسبوعين علشان تلحق تخلصه و تظبط أمور تانية وعلشان مترفضش مشاريع افضل ممكن تجيلك في نفس الفترة. لو العميل وافق علي إسبوعين تمام بس ميخصوش إشتغلت الأسبوعين كاملين علي مشروعه ولا خلصته في يومين!! أهم حاجة نتيجة المشروع وقبل الديدلاين!!

وهم الخبرة

تأكد إن العميل لا يلزمه شئ من سنك سواء 15 أو 50 سنة.كلمة “خبرة” بقت منتشرة جدًا ومطلوبة مؤخرًا…الحقيقة إنها بتطلب للضمان بس إن المشروع هيتنفذ ويخرج بشكل كويس…طب والمبتدئ في أي مجال يجيب منين الخبرة من غير ما يجرب وينفذ كام مشروع يستفيد من أخطائه فيهم ويقدّر قيمة شغله ويعرف كفاءته منهم. أي عميل يحاول يقنعك بإن سنك مش مناسب اقنعه بكفاءتك وبمدي مرونتك في المشروع بحيث لو سلمته ومحتاج تعديل هتعدّل فيه. اقنعه بعدد المشاريع اللي خلصتها وإعرضها عليه كنماذج حتي لو شاركت فيها حتي لو عملتها بمقابل ضئيل أو بدون مقابل، حتي لو لسة عندك 20 سنة.. الخبرة بتيجي بالتجارب مش بالسنين.

رحم الله إمرئ عرف قدر نفسه

أغلب الناس بتغلط في التسعير يعني لو العميل عايز المشروع يخلص في شهر ويدفع 1000 دولار، المستقل يقول له هخلصه في أسبوع واحد وأخد 2000 دولار..العميل يغلط غلطة أكبر ويوافق وبيضغط الفريلانسر من دول علي نفسه ولا ياكل ولا يشرب ولا يعرف ينام إلا إما يخلصه في خلال 10 أيام علشان ياخد ال 2000 دولار…اللي بيحصل كالآتي:

*المشروع مش بيطلع بالكفاءة المطلوبة والعميل يا إما هيتخانق معاك علشان تعدله يا إما هيقفل الباب وراك ومش هيرجع لك في أي مشروع تاني مشابه ولا يرشحك حتي لعميل تاني!!

*حتي الفلوس اللي خدتها زيادة وفرحت بيها هتصرفها علي تعبك وإرهاقك في الفترة اللي ضغطت نفسك فيها، مش هتحس إنك عملت إنجاز وصفقة كويسة بعد التوتر والقلق والهم اللي كنت فيه علشان المقابل كان جزء من صحتك.

السعر الدارج في مجالك

لازم تبقي عارف في نفس مجالك الناس بتقبض كام ومتنزلش عن السعر المحدد وتبخس بنفسك.

طب هوة في البداية أوي يعني من أول مشروع وتجربة ليك مسموح تنزل السعر عن العادي ب 30% مثلًا لإن هو زي تكنيك عند العملاء يقلبوا بمبتدئين في المجال علشان بياخدوا فلوس أقل. ولكن من بعد أو أو تاني مشروع تثبت فيه كفائتك لازم ترفع سعرك للمستوي الطبيعي علشان بعد تنفيذ أول مشروع انت مبقتش “مبتدئ” علي الجانب الآخر مش تطلب مبالغ عالية جدًا أكبر من كفاءتك وقدرتك وغير معقولة إطلاقًا علشان دة إسمه “نظام تطفيش” وإنت الخسران!!

شخصية العميل

شخصية العميل مهمة جدًا..دة شخص إنت بتخدمه طول فترة المشروع ممكن يكون متطلب أو إستغلالي..مش معني إنك بتخلصله شغل وإسمك موظف مؤقت عنده ينسيك كفاءتك ومهارتك اللي دفعوه يختارك من وسط مئات كان ممكن هما اللي يخلصوله المشروع..ياريت بس مش تقلل من شأنك مقابل الفلوس لإنك كدة مش هتنول رضاه!! فلوسك من حقك و في مقابل شغلك..المعاملة الإنسانية دة شئ أساسي سواء اتفقتوا او اختلفتوا ولازم يكون فيه إحترام متبادل خارج نطاق الفلوس.

 

الزتونة إنك تسعّر نفسك على أساس (كفاءة شغلك – تفاصيل المشروع – وقتك – مجهودك)

Amna Omar
آمنة عمر طالبة بقسم ترجمة إنجليزي فوري بكلية لغات وترجمة جامعة الأزهر | النواة #701 مترجمين
5

أضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons
Loading...